فيلم تعريفي

حملة إغاثة السوريين

زوار الجمعية

إبحث عن طبيب

تواصل معنا

Homeالاخبارأخبار الجمعية

حملات التلقيح مستمرة

حملات التلقيح ضد مرض شلل الاطفال والحصبة والحصبة الالمانية مستمرة في مراكز الايمان الصحية كافة المنتشرة في مناطق شمال لبنان وتشمل التلقيح داخل المراكز وفي المدارس والبيوت

 

وفد من الجمعية الطبية الاسلامية شارك في مؤتمر صحي في اسطنبول وأجرى سلسلة لقائات

شارك وفد من الجمعية الطبية الاسلامية - لبنان ضم كل من رئيس الجمعية الدكتور محمود السيد ومدير الجمعية الاستاذ زياد معصراني في ورشة عمل نظمها مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية (SESRIC) التابع لمنظمة التعاون الاسلامي في أنقرة بعنوان: "دور المنظمات غير الحكومية في تنفيذ الخطة الاستراتيجية لمنظمة التعاون الإسلامي في مجال الصحة 2014-2023 (SHPA) شارك فيها مختلف المنظمات غير الحكومية الرئيسية العاملة في مجال المساعدة الاغاثية والطبية، في البلدان الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. التقى وفد الجمعية على هامش الورشة عددا من وفود المنظمات المشاركة بينها منظمة الفيما، muslim aid في بريطانيا،الهلال الاحمر القطري،منظمة اطباء الارض التركية ،منظمة oic ، البنك الاسلامي للتنمية ، وتم التباحث في سبل التعاون وتبادل الخبرات . وكان وفد الجمعية اجرى سلسلة لقاءات في انقرة ابرزها مع مستشار السفير اللبناني في تركيا ومع منظمة التيكا ، وفي اسطنبول زار الوفد عدد من المؤسسات العاملة في المجال الانساني بينها منظمة Ihh ورئيس مستشفى bezmıalem ورئيس الهلال الاخضر التركي حيث تم توقيع بروتوكول تعاون بين الجانبين وتبادل
الخبرات في مجال تدريب الكادر الصحي .

 

ندوة حول :"التكامل بين مؤسسات المجتمع في حالات الكوارث "ومناورة حية لجهاز الطوارىء والإغاثة

ضمن فعاليات معرض الكتاب السنوي الـ"40" أقام جهاز الطوارىء والإغاثة في طرابلس ندوة بعنوان "التكامل بين مؤسسات المجتمع في حالات الطوارىء والكوارث" بحضور ممثل الوزير الصفدي الدكتور مصطفى الحلوة ،رئيس مكتب الصليب الاحمر الدولي في الشمال الاستاذ سميح كبارة، وحشد من فعاليات المجتمع المدني.
شارك في الندوة كل من رئيس بلدية طرابلس الدكتور نادر الغزال ،رئيس غرفة التجارة والصناعة توفيق دبوسي،مدير جهاز الطوارىء والإغاثة المهندس عبدالله دبوسي .
مدير الندوة ومؤسس جهاز الطوارىء والإغاثة المهندس جميل جبلاوي استعرض المخاطرالطبيعية والامنية التي يمكن ان يتعرض لها لبنان كالزلازل والحروب والخضات الامنية، مشيرا لحوادث سابقة أظهرت التضارب بين عمل المؤسسات الإغاثية والمدنية ،وخلص الى ان لبنان بمؤسساته العاملة في قطاع الدفاع المدني والإغاثي غير مؤهل لمواجهة اي جوادث كبرى ما يستدعي تضافر الجهود بين جميع المؤسسات العاملة في هذا المجال.
البداية كانت مع مدير جهاز الطوارىء والإغاثة المهندس عبدالله دبوسي الذي اشار للمخاطر الأمنية التي تحيط بلبنان نظرا لتأثره بالوضع في سوريا اضافة للصراع الداخلي ،على أنه لا بد في فترة الهدوء التي ترافق الخطة الأمنية في هذه الايام التحضير لاي طارىء وفق القاعدة الإسعافية:"نتحضر للاسوأ ونتمنى الافضل "
ثم أعطى دبوسي نبذة عن عمل الجهاز والاقسام التابعة له منذ تأسيسه في العام 2006 وتقديماته في العمل الإغاثي ابتداء من العدوان الإسرائيلي في العام 2006 مرورا بأزمة مخيم نهر البارد والجولات القتالية العشرين في طرابلس اضافة لحملة إغاثة النازحين السوريين التي شملت نقل الجرحى من الحدود الى المستشفيات، فكان الجهاز الذي يضم 300 مسعف مدرب و18 آلية إسعافية و4 عيادات نقالة، طيلة هذه السنوات على جهوزية تامة بمختلف اقسامه لمواجهة اي حادث امني متبعا سياسة الحياد دون التفريق المناطقي او الطائفي .
وشدد دبوسي على ان الأعباء الملقاة على الجهاز كبيرة مما يستدعي التكامل والتعاون بين مختلف المؤسسات الحكومية والاهلية لتقديم افضل خدمة اسعافية وتأمين الجهوزية التامة لمواجهة اي طارىء وهو بالفعل ما قام به الجهاز مرارا بالتعاون مع الجيش اللبناني وسرية الإطفاء .
رئيس غرفة التجارة والصناعة الاستاذ توفيق دبوسي حيا الجهود التي يقوم بها جهاز الطوارىء والإغاثة والذي حصل على ثقة اهالي طرابلس بسبب الحرفية والمصداقية التي يتمتع بها، واشارالى انه بالتعاون مع أعضاء مجلس ادارة غرفة التجارة والصناعة وسعوا اعمال الغرفة الى أبعد من الجانب الاقتصادي نظرا للظروف التي تمر بها البلاد وأعلن أن غرفة التجارة والصناعة في صدد توقيع بروتوكول تعاون مع الجمعية الطبية الاسلامية برعاية بلدية طرابلس.
رئيس بلدية طرابلس الدكتور نادر الغزال حيا بدوره جهاز الطوارىء والإغاثة واشارإلى انه لا بد في اي مدينة مهما عظم اقتصادها ان يكون هناك شراكة بين القطاعين العام والخاص وفي مقدمة المؤسسات العامة البلدية التي تملك القرار على الارض بالتعاون مع جمعيات المجتمع المدني القائمة على العمل التطوعي والهيئات الاقتصادية التي تملك التمويل اللازم لإنجاح المشاريع التي تخدم الناس في حالات السلم والحرب والكوارث .
واشار الغزال الى ان الجهود التي يبذلها اتحاد بلديات الفيحاء ادت الى زيادة عديد فوج الاطفاء في طرابلس من 28 اطفائي وسائق الى 496 إطفائي مما يرفع الجهوزية لمواجهة اي طارىء مستقبلا.

وتلا الندوة مناورة حية لفريق الانقاذ الجبلي التابع للجهاز في باحة المعرض شملت عمليات محاكاة لانقاذ مصابين في مناطق جبلية وعرة حضرها حشد كبير من زوار المعرض ابدوا اعجابهم بالتقنية العالية المستخدمة والحرفية التي يتمتع بها المسعفون كما ابدى رئيسي البلدية وغرفة التجارة والصناعة اعجابهم بأداء فريق الانقاذ الجبلي في الجهاز واعتبروه مفخرة لمدينة طرابلس وطالبوا وسائل الاعلام بتسليط الضوء على هذا الجهاز المتميز بدلا من التركيز على الحالات الشاذة في المدينة

وفد من الجمعية الطبية الاسلامية التقى السفير التركي

استقبل سفير تركيا في لبنان اينان اوزيلديزوفد الجمعية الطبية الاسلامية برئاسة الدكتور محمود السيد رئيس الجمعية يرافقه الاستاذ زياد معصراني مدير الجمعية ، كما ضم الوفد المدير التنفيذي لجهازالطوارىء والإغاثة محيي الدين قرحاني ،رئيس منطقة طرابلس رشيد مقصود و رئيس منطقة الضنية محمدعثمان.

بحث الوفد مع السفير في سبل التعاون وتبادل الخبرات مع المؤسسات التركية كما استعرض الطرفان لاهم انجازات الجمعية من خلال المؤسسات التابعة لها اضافة لحملة اغاثة النازحين السوريين ،و أطلع الوفد السفير التركي على الزيارات المتبادلة مع الوفود التركية والمشاريع المشتركة المنفذة بين الطرفين .

 

في ختام اللقاء قدم الدكتور محمود السيد باسم الوفد درعا تقديرية للسفير الذي أثنى من جهته على نشاط الجمعية في المجالات الطبية والإغاثية.

وفد من جهاز الطوارىء والإغاثة يزور إذاعة طريق الإرتقاء متضامنا

قام وفد جهاز الطوارئ واﻹغاثة على رأسهم الدكتور ناهد غزال رئيس الجهاز واﻷستاذ عبدالله دبوسي مدير الجهاز، بزيارة تضامنية لمجلس إدارة إذاعة طريق اﻹرتقاء، حيث إستنكروا خلال الزيارة أسلوب قطاع الطرق والإعتداء على فريق حملة مدفأة الشتاء التي تشرف عليها اﻹذاعة.
وقد أكد المجتمعون على خطورة مايتعرض له العمل اﻹغاثي والتطوعي من اعتداء آثم قد يؤثر سلبا على العمل اﻹنساني، وهذا ماترفضه كل اﻷديان واﻷعراف والقوانين والمنظمات الدولي والمحلية.
كما وأكد الوفد على الدعم للقضايا الإنسانية المحقة وعلى رأسها إغاثة اللاجئين السوريين.
ووضع إمكانيات الجهاز بتصرف الجهات العاملة في هذا المجال على المستوى الرسمي والشعبي.

 

 

البوم الصور